الرئيسية / اخبار / المعارضة السورية: نساء “حلب” ينتحرن خوفا من الاغتصاب

المعارضة السورية: نساء “حلب” ينتحرن خوفا من الاغتصاب

قال قاسم الخطيب عضو الأمانة العامة في تيار الغد السوري المعارض، إن ما يجري في مدينة حلب السورية من القوى الظلامية لم يفعله التتار أو المغول، من اعتقال الأطفال والنساء والشيوخ من المدنيين، والتمثيل بجثث القتلى واغتصاب الفتيات، وتدمير مستشفيات ومباني فوق أصحابها وسط حالة من الصمت الدولي.

وأضاف الخطيب، خلال مداخلة هاتفية له مع الإعلامية لميس الحديدي في برنامج “هنا العاصمة” المذاع على فضائية “CBC”، أن هناك نحو 20 حالة انتحار لنساء سوريات من أعلى الأسطح في أحياء “حلب” حفاظا على شرفهن وخوفا من تعرضهن للاغتصاب من مليشيات النظام.

وحمل القوى الإقليمية ومجلس الأمن وأمريكا وروسيا ما وصل إليه الشعب السوري، متابعا: “لم يعد لنا أي حيلة أمام سلاح الدفاع الجوي الروسي ولا قوة أمام المليشيات الطائفية من الطرفين سواء من جبهة النصرة وداعش والقوى التكفيرية أو الذين يقاتلون إلى جانب النظام من مليشيات عراقية وإيرانية وحزب الله ومن يدفع الثمن هو الشعب السوري”.

وأشار إلى أن المعارضة السورية سواءً كانت سياسية أو عسكرية تحارب طرفين لا ثالث لهما، الأولى تتمثل فى قوى الظلام التي استفاد منها بشار الأسد، والطرف الثاني هو نظام بشار الأسد، مؤكدا أن المعارضة السياسية والعسكرية لن تتراجع عن دحر القوى الظلامية المتمثلة في الإرهاب والاستبداد المتمثل بالنظام.

شاهد الفيديو..

عن اسامه محمد

مدون عربي اهتم بكل ما هو جديد واقوم بتقديمه لكم

شاهد أيضاً

وزارة التربية والتعليم تحسم الجدل بشأن حقيقة تأجيل الدراسة

قالت وزارة التربية والتعليم، بأن كل ما يثأر حول تأجيل موعد بدء الدراسة في العام ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *