الرئيسية / سينما و مسلسلات / مسلسل الأخوات الجزء الثاني زي الوان

مسلسل الأخوات الجزء الثاني زي الوان

قصة مسلسل الأخوات الهندي البيت الذي يحتوي على الحنان والحب وابوابه مفتوحة للمراة.هذه قصة اختين وعائلتهن.ذات يوم يقع انفجار في بيت مالهوهترا سببه ارهابيجميع افراد العائلة يموتون ومنهم راجي البنت الكبرى والام والاب والابن والجدة باستثناء سوني وماهي وهذا سبب مشاكل للاختين فهما لن تستطيعا العودة الى بيت ابويهما لانه تدمر

السؤال المطروح ماذا يحصل لفتاة عندما يتدمر بيتها وتبقى وحيدة؟مع من تستطيع مشاركة مشاكلها التي كانت تشاركها مع والديها…

بارميت يذهب لبيت كورانا و جيت ينتظره
جيت يخبر بارميت أنه يريده و بارميت يقول تفضل اسألني ماذا تريد مني
جيت يري بارميت سلسلة مفتاح البيت الذي احترقت به تشيري.
بارميت يعتقد أن جيت كشفه و كشف خطته
جيت يخبره أن سلسلة المفتاح هذه تنتمي للشخص الذي ساعد تشيري
بارميت يرتعب كثيرا و يبدو الخوف عليه
بارميت يكاد أن يخبر جيت بحقيقته السافلة مع تشيري لكن جيت يقاطعه قائلا : لا بارميت أنا أعرف أنك أنت و تشيري لستما على صلة مع بعضكم و أنا لا أشك بك يا بارميت
جيت يخبره : لقد وجدت سلسلة المفتاح في حفلة كاميا بينما كنت أنت ترقص مع الناس.
جيت يطلب من بارميت أن يساعده لمعرفة الناس الذين كانوا يرقصون معه في هذا اليوم

بارميت يخبر جيت انه لا يتذكر أي واحد من هؤلاء الأشخاص الذين كان يرقص معهم بسبب أن الأضواء بسيطة و الجو معتم و هو لا يعرف أي واحد منهم.
بارميت يعتذر من جيت و يخبره انه لن يكون شخصا مفيدا معه ثم يمشي.
ماهي تبكي في غرفتها و شابد يأتي إليها
ماهي تنهض و تذهب عنده
ماهي تخرج لشابد ملابس له.
ماهي تخبره أن يصدقها أنها لا تحب ما يحصل
شابد يرفض سماعها أي كلمة من ماهي و يذهب خارج ماهي ،،ماهي تبدأ بالبكاء .
انغاد يأتي لغرفة ماهي و ماهي تطلب منه أن يغادر الغرفة .
ماهي تخبره و تقول : انا أستطيع الاعتناء بنفسي و التحكم بمشاعري و لا أريد شفقة منك او من أي أحد و لن احتاج الا لشابد.
انغاد يخبرها أنه الوحيد الذي يستطيع أن يفرقها عن شابد
انغاد يخبرها أنه غدا قبل زواجه بساعة هو يريد من ماهي أن تأتي للغرفة لقضاء الوقت معه.
انغاد يقول شو يا ماهي انتي موافقة
ماهي تسأله كيف يمكن أن تكون حقير و سافل لهذه الدرجة.
انغاد يخبر ماهي أنه مهووس بها
انغاد يخبر ماهي أنه يكره شابد عندما يلمسها او يقترب منها و هو غيور من شابد.
انغاد يخبرها أنه لا يريد أن يفسد زواج كاميا أو يتزوج ماهي و هو فقط يريد قضاء أوقات جيدة مع ماهي.‫#‏يا_حقير‬
ماهي تنصدم بشدة من انغاد و كلامه.
انغاد يخبرها اذا لم تفعلي هذا فإن حياة شابد بخطر و أنا سوف اخذها منه.
ماهي تخبره أنه لن يستطيع أن يفعل شيء
انغاد يخبرها انه رجل قادر على فعل أي شيء
ماهي قلقة و خائفة جدا
انغاد يخبر ماهي أن الغرفة رقمها 203 ثم يذهب
ماهي تبدأ بالبكاء و تنهار.
بارميت يقابل تشيري و تشيري تخبره أنه يتأخر كثيرا.
بارميت يخبرها أن جيوتي السبب و يخبرها عن جيت بخصوص سلسلة المفتاح
تشيري تطلب منه الا يقلق و أن يثق بها و يفعل ما يريد و كل شيء
جيوتي تبحث عن بارميت و تمشي نحو بارميت و تراه مع تشيري
لكن اشياء تقع أمام جيوتي فلا تستطيع رؤيتهم فيهربون
ماهي تطلب من شابد أن يسمعها و بالفعل شابد ينصت لها و يستمع لكن كاميا تأتي و تأخذ شابد لأنها تحتاج مساعدته
في الصباح كل شخص يحضر من اجل زواج كاميا و يتحدثون مع بعضهم.
جيت يرى رقما في الغرفة و يحاول أن يقرأه لكن تشيري تصل و تأخذ الرقم و تخبره أنها ستساعده لإخراج الرقم.
دورغا تعطي سوني الكورتي و تخبرها ان تعطيه لجيت ‫#‏هو‬ من- اغراضهم-
ثم تخرج
سوني تعطي جيت الكورتي و تشيري تطلب منها ألا تدخل مرة اخرى بينها و بين جيت
ماهي في غرفتها حزينة و سوني تسألها عن يومها و ماهي تخبرها لا شيء حدث ثم تبكي.
و سوني قلقة
كاميا تحضر نفسها و تجهز و الفتيات يسالونها عن احمر الخدود في وجهها و هي ترفض و احد الفتيات توبخها و أحدهم يقول كاميا جميلة و لا تحتاج شئ
شابد يخرج و ماهي خلفه و تطلب منه أن يسمعها فقط لكن شابد يرفض و يقول هذا ليس الوقت المناسب
ماهي في غرفتها و تنظر للساعة (لأن انغاد قال لها ان تاتي للغرفة 203 عند الساعة 10 )
ماهي ترتدي ثيابها و مجوهرات و انغاد يراها و هو ينتظر
ماهي تبكي بصمت و لا تقول أي شيء.
ترى ما الذي سيحصل
تابعونا. ..

عن اسامه محمد

مدون عربي اهتم بكل ما هو جديد واقوم بتقديمه لكم

شاهد أيضاً

ما هو كتاب "فن اللامبالاة" الذي كان يقراه اللاعب محمد صلاح

ما هو كتاب “فن اللامبالاة” الذي كان يقراه اللاعب محمد صلاح

ما هو كتاب “فن اللامبالاة” الذي كان يقراه اللاعب محمد صلاح و اين يمكن شراء ...

2 تعليقان

  1. تو زمینه ای که فعالیت میکنید جزو
    بهترین سایت ها هستید.

  2. تو زمینه ای که فعالیت میکنید جزو بهترین
    سایت ها هستید.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *