الرئيسية / سينما و مسلسلات / قصه مسلسل بلا غمد

قصه مسلسل بلا غمد

قصة مخابراتية بوليسية، نشهد فيها صراع السوريين فيما بينهم خلال عامي 2011 و2012، حيث يستعرض لنا المسلسل النزاع بين المتشدّد دينيًا والذي يتحوّل إلى زعيم مسلّح مع الدولة بكل ما فيها من صواب وخطأ، حيث تتضح لنا معادن السوريين بكل تبايناتها، الموالي الشريف، المعارض الشريف، الموالي المخطئ، والمعارض المخطئ.

يبدأ بحدوث أنفجار كبير جداً في مكتب من مكاتب المسؤولين السوريين على درجة عالية جداً من الأهميةِ مما صنع هزّة عملاقة على مستوى العاصمة “دمشق” وهذا يعني سوريا ككل، ومع حدوث ذلك الانفحار تأْخُذنا الأحداث الدرامية إلى الأشهرِ الستّةُ التي سبقت حيث نتعرف على واحد من مُساعدِي ذلك المسئول اثناء زيارته لاماكن السهر والاحتفال بصحبة شاب وهو الذي يتفق ويدعم احدى شيوخ الكتائب الملٌسلحة والتي هي من المُأكدِ ضد الدولة والحكومة ايضاً وحجتهم او سبب ذلك الفكر المتشدد هو ان الدولة لا تطبق تعاليم الدين الإسلامي كاملة وهذا معناه انها خارجة عن الشريعة ولا تلتزم بما قاله الله، ومن هنا تبدأ الصراعات والاحداث التفاعلية وهذا ما يجسده المسلسل السوري بلا غمد، شارة البداية من لمات محمد إيهاب المرادني اما الألحان قدمها لنا أيضاً ايهاب مرادني وطبعاً قام بالغناء خلدون حناوي اما التوزيع الموسيقى كان من نصيب الموسيقار علاء طرقجي ومن المسلسل من إنتاج مؤسسة الانتاج التلفزيوني والاذاعي بسوريا سيريانا وهو من بطولة كلٍ من قصة بشار بشير  اما السيناريو والحوار قدمه عثمان جحي مع مؤيد النابلسي و بشار بشير بطولة ديما قندلفت و وائل رمضان مع محمد الأحمد والفنانة روعة ياسين ومروة علي ولمى حكيم وباسل حيدر مع وجدي عبيدو والعديد من الابطال الكبار ونجوم الدراما السورية اما الإخراج لفهد ميري

وعن العمل يقول المخرج فهد ميري : العمل يتناول المراحل الأولى من بداية الأزمة السورية وتدور أحداثه ضمن إطار استخباراتي ــ اجتماعي حول ضابطٍ في الجيش السوري يكُلّف بمهمة ملاحقة شاب اغتال مسؤولاً في أحد المدن السورية، وهرب إلى بلدةٍ ريفية مجاورة يتحصّن بها المسلّحون ، حيث يتمكن الضابط عن طريق أحد المتعاونين مع الجيش من دخول البلدة ويتعايش مع سكّانها الذين يعيشون ظروفاً صعبة، ويتعاطف معهم، متابعاً رحلته حتى الوصول لمنفذ العملية، مع سعيه لمعرفة من يقف وراءها .
وأضاف ميري : ” تستند قصة المسلسل إلى واقعٍ ملموس توضح الأمور على حقيقتها، دون الإشارة إلى شخوص محددين، وإنما إلى أحداث تجري في إحدى المدن السورية وريفها (محتمل أن تكون مدينة دمشق أو غيرها)، وتأثير الحرب عليها، كما تعيد الاعتبار لصورة أبطال من الجيش السوري مع الإشارة إلى مهامه وبطولاته، والذي بدونه لما صمدت مؤسساتنا وبلدنا ” حسب تعبيره .

عن اسامه محمد

مدون عربي اهتم بكل ما هو جديد واقوم بتقديمه لكم

شاهد أيضاً

ما هو كتاب "فن اللامبالاة" الذي كان يقراه اللاعب محمد صلاح

ما هو كتاب “فن اللامبالاة” الذي كان يقراه اللاعب محمد صلاح

ما هو كتاب “فن اللامبالاة” الذي كان يقراه اللاعب محمد صلاح و اين يمكن شراء ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *