الرئيسية / Mid-East / اربعة قتلى بينهم ناشط سياسي و23 جريحا في انفجار بنغازي

اربعة قتلى بينهم ناشط سياسي و23 جريحا في انفجار بنغازي

بنغازي (ليبيا) (أ ف ب) – قتل اربعة اشخاص بينهم ناشط سياسي واصيب 23 شخصا اخر بجروح في الهجوم الذي شهدته مدينة بنغازي مساء السبت، بحسب حصيلة جديدة افاد بها الاحد مصدر طبي في المدينة الواقعة في شرق ليبيا.

وقال المصدر لوكالة فرانس برس “قتل اربعة اشخاص واصيب 23 شخصا بجروح جراء الانفجار في منطقة الكيش” في وسط بنغازي (الف كلم شرق طرابلس)، مضيفا ان ضحايا الهجوم مدنيون.

وتابع ان احد القتيلين “ناشط مدني معروف جدا يترأس +المنظمة الليبية لمكافحة الفساد+ ويدعى محمد بوقعيقيص”.

وكانت حصيلة سابقة افادت بمقتل شخصين واصابة خمسة اخرين بجروح في الهجوم.

واوضح من جهته محمد العزومي المتحدث باسم احدى الكتائب الموالية لقوات السلطة الموازية في ليبيا بقيادة المشير خليفة حفتر ان الانفجار “نجم عن سقوط قذيفة هاون على منطقة الكيش”.

واشار مصدر عسكري اخر في القوات التي يقودها حفتر الى ان القذيفة سقطت قرب مقر كتيبة عسكرية في المنطقة التي توجد فيها مجموعة من المقاهي، لافتا الى ان مصدر القذيفة لا يزال مجهولا.

وادان ممثل الامين العام للامم المتحدة في ليبيا مارتن كوبلر الهجوم في حسابه على تويتر. وكتب في تغريدة “ادين تفجير (…) بنغازي”، مضيفا “يجب تقديم الجناة للعدالة ومحاسبتهم”.

تشهد بنغازي منذ اكثر من عامين ونصف عام معارك يومية بين القوات التي يقودها حفتر وجماعات مسلحة معارضة بينها مجموعات اسلامية متشددة على راسها تنظيم الدولة الاسلامية.

واستعادت القوات الموالية للسلطات الليبية الموازية بقيادة حفتر خلال الاشهر الماضية السيطرة على مناطق واسعة في بنغازي كانت خاضعة للجماعات المناهضة لها، الا انها لم تتمكن من السيطرة على كامل المدينة.

وفي ليبيا سلطتان، واحدة في طرابلس تحظى باعتراف المجتمع الدولي، واخرى موازية في الشرق لديها برلمان منتخب وحكومة غير معترف بها.

عن FRANCE24

شاهد أيضاً

مقتل أربعة عسكريين في مواجهات مع مسلحين في سيناء

القاهرة (أ ف ب) - اعلن الجيش المصري الأحد مقتل أربعة من عناصره في مواجهات مع مسلحين في شمال سيناء في إطار حملة عسكرية لفرض السيطرة الأمنية الكاملة على مدن شمال سيناء.

ويواصل الجيش حملة مداهمات ضد مناطق تمركز الجهاديين الذين يستهدفون قوات الامن منذ الاطاحة بالرئيس الاسلامي محمد مرسي عام 2013.

وقال الناطق باسم الجيش المصري في بيان على صفحته على فيسبوك "أسفرت أعمال القتال عن إستشهاد 4 من المقاتلين أبطال القوات المسلحة".

وأشار إلى مقتل 6 تكفيريين والقبض على عدد من المطلوبين وتفجير 12 عبوة ناسفة كانت معدة لاستهداف قوات الأمن كما تم ضبط كميات من الأسلحة والذخائر.

سبق وان أعلن الجيش مقتل 5 من عناصره في مواجهات تلت مقتل 12 جنديا في 14 تشرين الأول/أكتوبر الجاري في هجوم على حاجز أمني بقذائف الهاون والرصاص في منطقة بئر العبد في شمال سيناء.

وتؤكد الحكومة مقتل مئات من عناصر الشرطة والجنود في هجمات الجهاديين الذين يستهدفون في بعض الاحيان القاهرة ودلتا النيل.

كما استهدف الجهاديون اجانب واعلنوا مسؤوليتهم عن تفجير طائرة ركاب روسية كانت تنقل سياحا من منتجع شرم الشيخ عام 2015 ما اسفر عن مقتل جميع ركابها الـ224.